أخر الأخـبــار :
أخر الإضافات :
مقالات >>> مقالات  [العدد الإجمالي: 4497 ]
 
بين فصلين في المسار ذاته
17-11-2018

جولة التصعيد الدامية في قطاع غزة، تندرج في سياق "السياسة الداخلية" الإسرائيلية، ويمكن النظر إليها بوصفها جزءاً من الحملات الانتخابية التي بدأت مبكراً في إسرائيل، مع تزايد احتمالات إجراء انتخابات للكنيسيت في شباط / فبراير القادم، أو في وقت قريب من هذا الموعد.

أغلب الظن، أن أفيغدور ليبرمان، هو من يتحمل شخصياً مسؤولية التصعيد الأخير، وثمة أنباء تحدثت على أية حال، عن استغلاله سفر نتنياهو إلى باريس، لتدبير أمر "عملية الكوماندوز" في غزة، والتي فتحت الأبواب على مصراعيها أمام موجة دامية جديدة، قد تعد الأعنف منذ عدة سنوات.

المصادر الإسرائيلية تتحدث عن انقسام داخل مجلس الوزراء "الأمني/ المصغر"، حيث يقود ليبرمان تياراً "صقرياً" يدعو لتوسيع نطاق الحرب على غزة، وصولاً إلى إدخال قوات برية، بهدف إلحاق ضربة مؤلمة بحماس، تكسر ظهرها كما يشتهي ... وهو في ذلك، يبعث برسائل ملطخة بدماء الفلسطينيين الأبرياء لجمهور اليمين المتطرف، دينياً وقومياً، مفادها أن ليبرمان وليس نتنياهو، هو الزعيم الأكثر جدارة بحكم إسرائيل وحفظ أمنها وصون صورتها الردعية.

نتنياهو في المقابل، يفضل تكتيك "الانهاك المتدرج" لحماس، المصحوب بـ"تكتيك الاستدراج الناعم" للحركة إلى مربعات "التنسيق الأمني" ومعادلة "الهدوء مقابل الغذاء والكهرباء"، ولديه في هذا المضمار، من يشجعه بدفع المال أو تقديم الوساطة ... على أن يُبقي لجيش الاحتلال وأجهزته الأمنية، يداً طليقة في تنفيذ ما تعتقده عمليات استباقية ووقائية ضد أهداف فلسطينية، في الزمان والمكان اللذين يراهما مناسبين.

من حيث التوقيت، يبدو أن العملية، وما أعقبها من ردود أفعال متبادلة، جاءت في لحظة انتقال بين فصلين في مسار التهدئة الذي تقوده مصر بدعم من نيكولاي ملادينوف، وتموله قطر بسخاء ... وإذ انقضى الفصل الأول، بتسليم أول دفعة من "أموال الرواتب" القطرية إلى سلطة حماس، وسيادة هدوء نسبي جبهات المواجهات بين المتظاهرين الفلسطينيين وسلطات الاحتلال في الجمعة الثالثة والثلاثين من مسيرات العودة، فإن الفصل الثاني، الذي يؤشر إلى انتقال الهدوء إلى تهدئة، كان سيشتمل على ترتيبات تتضمن صفقة جديدة لتبادل الأسرى ... إسرائيل التي ظنت أنها ستحصل على "كنز معلوماتي" ثمين، طاشت سهامها، وبدل الانتقال إلى الفصل الثاني من مسار التهدئة، عادت الأوضاع إلى المربع الأول.

هنا، وهنا بالذات، لم تتأخر حركة الوسطاء الأمميين والإقليميين، لاستكمال ما انقطع، وإعادة الأمور إلى نصابها ... وفي ظني أن جولة التصعيد الحالية، ستنتهي كما سابقاتها، باتفاق جديد لوقف النار واستعادة الهدوء، بانتظار جولة جديدة من التصعيد تقرر حجمها وزمانها ومكانها إسرائيل من جانب واحد، كما جرت العادة في السنوات الأخيرة.

أين تأخذنا كل هذه التطورات؟

إنها ببساطة تعيدنا إلى المربع الأول ... فإن أرادت حماس والقوى المتحكمة بمصائر القطاع، رفع الحصار وتطبيع حياة الناس واسترداد كرامتهم، بل ووقف العدوانات الإسرائيلية، فإن الطريق الأقصر لتحقيق هذه الأهداف، هو طريق المصالحة الوطنية، التي من شأنها، ومن شأنها وحدها، أن تأتي بترتيبات تخدم على نحو أفضل تلك الأهداف ... إما إن أرادت الحركة، "التمديد لولايتها" على رأس السلطة في القطاع، فالطريق إلى ذلك، شائك ومكلف لا محالة، والأرجح أنه غير مضمون العواقب

   
  عريب الرنتاوي

 
 
تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها
 
روابط ذات صلة | المزيد>>>
انتحارٌ أكاديمي!!...

الأقطش ولعنةُ التهافت...

الرجل الذي فقد ظلَّه...

"حماس" والغيابُ عن الوعي...

الصمود في وجه الظُّلم المتوحش...

بعد وارسو.. ما العمل؟...

حركتَا "حماس" و"الجهاد" قفزة في الفراغ القاتل...

لن يرضخ...

"الفيسبوك" من خلف أقنعة منوّعة...

يأسٌ وحصار !!!...

 
إضافات الموقع |
أخبار |
مشاركة واسعة في صلاة الع...
الإضافة: 21-02-2019

شكري: التسوية الشاملة وا...
الإضافة: 21-02-2019

وزير التربية اللبناني ين...
الإضافة: 21-02-2019

عشراوي تصف اعتداء جيش ال...
الإضافة: 21-02-2019

عريقات: القرارات الأميرك...
الإضافة: 21-02-2019

مقالات |
انتحارٌ أكاديمي!!...
الإضافة: 21-02-2019

الأقطش ولعنةُ التهافت...
الإضافة: 21-02-2019

الرجل الذي فقد ظلَّه...
الإضافة: 21-02-2019

"حماس" والغيابُ عن الوعي...
الإضافة: 21-02-2019

الصمود في وجه الظُّلم ال...
الإضافة: 20-02-2019

تحقيقات و تقارير |
منظمة التحرير... عنوان ا...
الإضافة: 21-02-2019

هل يصل الجراد فلسطين؟...
الإضافة: 21-02-2019

الفسيفساء تنطق الإبداع...
الإضافة: 18-02-2019

ثبات الخطيب.. ثروة علمية...
الإضافة: 18-02-2019

حتى "الدواب" بحاجة إلى ت...
الإضافة: 13-02-2019

منوعات |
مايكروسوفت تكشف عن تسلل ...
الإضافة: 21-02-2019

نظام جديد يتيح تجاوز "كل...
الإضافة: 21-02-2019

كانت وستبقى "م.ت.ف" المم...
الإضافة: 21-02-2019

"اختراق كبير" وغير مسبوق...
الإضافة: 18-02-2019

"آبل" تطلق خدمات إلكترون...
الإضافة: 18-02-2019

قسم الفيديوهات
 
الأحدث الأكثر قراءة في شهر الأكثر قراءة في سنة
انتحارٌ أكاديمي!! ...
الإضافة: 21-02-2019

الأقطش ولعنةُ التهافت ...
الإضافة: 21-02-2019

الرجل الذي فقد ظلَّه ...
الإضافة: 21-02-2019

"حماس" والغيابُ عن الوعي ...
الإضافة: 21-02-2019

الصمود في وجه الظُّلم المتوحش ...
الإضافة: 20-02-2019

بعد وارسو.. ما العمل؟ ...
الإضافة: 20-02-2019

حركتَا "حماس" و"الجهاد" قفزة في الفراغ القاتل ...
الإضافة: 20-02-2019

 
 
د.سمير الرفاعي لـ"القدس": صفقة القرن عادت إلى الأدراج بفضل الإرادة والصمود الفلسطينيَّين في وجه جميع الضغوطات
 
انتحارٌ أكاديمي!!
 
مجلة القدس
المزيد>>>
 
أهميّة الإعلام الإلكتروني في الثورة الفلسطينية
 
منظمة التحرير... عنوان الشعب الفلسطيني ومرآة نضاله
 
بيان صادر عن أمناء سر أقاليم حركة "فتح" في أوروبا
 
"الثقافة" و"اللجنة الوطنية" تبحثان التحضيرات لاحتفالية القدس عاصمة الثقافة الإسلامية 2019
 
كاريكاتير
 
صورة و تعليق
 


زاوية ثقافية رئاسة

لبنان

فلسطين

عربيات

إسرائيليات

أنشطة رياضية

أنشطة ثقافية
تحقيقات

تقارير

بيانات حركية

جرائم إسرائيلية
مقالات شهداؤنا

وفيات

حوادث
الإستيطان

الجدار

صورة و تعليق

فيديو

تكنولوجيا

قضايا المرأة

منوعات
من نحن
حقوق النشر محفوظة © 2009 فلسطيننا