أخر الأخـبــار :
أخر الإضافات :
أخبار >>> رئاسة  [العدد الإجمالي: 4754 ]
 
الرئيس: قرار ترامب لن يغير من واقع القدس، كونها مدينة فلسطينية عربية مسيحية إسلامية، عاصمة دولة فلسطين الأبدية
06-12-2017
[عدد المشاهدة: 1438 ]

الرئيس: قرار أميركا بشأن القدس يُشكِّل تقويضًا متعمَّدًا لجميع الجهود المبذولة لتحقيق السلام

الرئيس: هذه اللحظة التاريخية ينبغي أن تشكل حافزاً إضافياً لنا جميعاً لتسريع إنهاء الانقسام

الرئيس: سنبقى جبهةً موحّدةً تُدافع عن القدس وعن السلام وعن الحُريّة وتنتصر لحقوق شعبنا لإنهاء الاحتلال وإنجاز استقلاله الوطني


  قال رئيس دولة فلسطين محمود عبّاس، مساء اليوم الأربعاء 6-12-2017، إنَّ الإدارة الأميركية بإعلانها القدس عاصمةً لـ(إسرائيل)، قد اختارت أن تُخالف جميع القرارات والاتفاقات الدولية والثنائية وفضَّلت أن تتجاهل، وأن تُناقض الإجماع الدولي الذي عبَّرت عنه مواقف مختلف دول وزعماء العالم وقياداته الروحية والمنظمات الإقليمية خلال الأيام القليلة الماضية حول موضوع القدس.

وفيما يلي النَّص الحرفي لكلمة رئيس دولة فلسطين:

بسم الله الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ‏

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)

صدق الله العظيم

أيّها الإخوة المواطنون

يا أبناء الشعب الفلسطيني الشجاع والمرابط،

تمرُّ قضيّتنا الوطنية بلحظة فارقة اليوم بعد الإجراءات التي أعلنت الإدارة الأميركية عن اتخاذها اليوم بشأن القدس.

إنَّ الإدارة الأميركية بهذا الإعلان قد اختارت أن تخالف جميع القرارات والاتفاقات الدولية والثنائية وفضَّلت أن تتجاهل وأن تُناقض الإجماع الدولي الذي عبرَّت عنه مواقف مختلف دول وزعماء العالم وقياداته الروحية والمنظمات الإقليمية خلال الأيام القليلة الماضية حول موضوع القدس.

إنَّ هذه الإجراءات المستنكَرة والمرفوضة تُشكِّل تقويضًا متعمَّداً لجميع الجهود المبذولة من أجل تحقيق السلام، وتُمثِّل إعلانًا بانسحاب الولايات المتحدة من ممارسة الدور الذي كانت تلعبه خلال العقود الماضية في رعاية عملية السلام.

كما أنَّ هذه الإجراءات تُمثِّل مكافأةً لإسرائيل على تنكّرها للاتفاقات وتحدّيها للشرعية الدولية، وتشجيعًا لها على مواصلة سياسة الاحتلال والاستيطان و"الابارتهايد" والتطهير العرقي.

 كما أنَّ هذه الإجراءات تصبُّ في خدمة الجماعات المتطرّفة التي تحاول تحويل الصراع في منطقتنا إلى حرب دينية تجرُّ المنطقة التي تعيش أوضاعًا حرجة في أتون صراعات دولية وحروب لا تنتهي، وهو ما حذّرنا منه على الدوام وأكّدنا حرصنا على رفضه ومحاربته.

أيّتها الأخوات والإخوة

لقد كُنّا خلال الأيام الماضية على اتصال وثيق مع العديد من زعماء الدول الشقيقة والصديقة ما أكَّد مجدّدًا وحدة الموقف العربي والإسلامي والدولي تجاه قضية القدس وحقوق الشعب الفلسطيني ومتطلّبات تحقيق سلام عادل وشامل على أساس قيام دولة فلسطين السيدة المستقلة على كل الأراضي المحتلة العام 67 وعاصمتها القدس الشرقية إلى جانب (إسرائيل)، وحلّ قضية اللاجئين وفق القرار 194 ومبادرة السلام العربية.

يا أبناء شعبنا الشجاع

إنَّ القيادة تتابع على مدار الساعة تطورات ومستجدات الموقف، وهي تعكف على صياغة القرارات والإجراءات المناسبة بالتشاور مع الأشقاء والأصدقاء.

إنَّ هذه اللحظة التاريخية ينبغي أن تُشكِّل حافزًا إضافيًّا لنا جميعًا لتسريع وتكثيف الجهود لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية ضمانة انتصار شعبنا في نضاله من أجل الحرية والاستقلال.

وستشهد الأيام القادمة دعوةَ الهيئات والأطر القيادية الفلسطينية المختلفة إلى اجتماعات طارئة لمتابعة التطورات، ونحن بصدد دعوة المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية إلى عقدِ دورةٍ طارئةٍ سندعو إليها جميع الفصائل لتأكيد الموقف الوطني الفلسطيني الموحَّد، ووضع كل الخيارات أمامه.

أيّتها الأخوات والإخوة

إنَّ هذه الأرض المقدّسة حيث مسرى النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) ومهد السيد المسيح عليه السلام ومثوى سيدنا إبراهيم عليه السلام، نقول إنَّ القدس مدينة السلام، مدينة المسجد الأقصى أولى القبلتين وثاني المسجدين وثالث الحرمين الشريفين، مدينة كنيسة القيامة، هي القدس عاصمة دولة فلسطين أكبر وأعرق من أن يغيّر إجراء أو قرار هُويتها العربية، والقدس بتاريخها الذي تنطق به الشواهد في كل بقعة من أرجائها، وبمقدساتها ومساجدها وكنائسها وبأبنائها الصامدين في ربوعها وفي أكنافها، عصيّةٌ على أيّة محاولة لاغتيال هُويتها أو تزوير تاريخها، وستدحرُ أية مؤامرة تستهدفها كما فعلت هذه المدينة المقدسة على مدى حقب التاريخ الطويلة.

إنَّ قرار الرئيس ترامب هذه الليلة لن يُغيِّر من واقع مدينة القدس، ولن يُعطي أي شرعية لـ(إسرائيل) في هذا الشأن، كونها مدينة فلسطينية عربية مسيحية إسلامية، عاصمة دولة فلسطين الأبدية.

يا أبناء شعبنا

بصمودنا وإيماننا بحقوقنا وبوحدتنا الوطنية، وبوحدة الموقف مع أشقائنا من الدول العربية والإسلامية الشقيقة وبالتنسيق الوثيق مع أصدقائنا من دول العالم سنبقى جبهة موحَّدة تدافع عن القدس وعن السلام وعن الحُرية وتنتصر لحقوق شعبنا لإنهاء الاحتلال وإنجاز استقلاله الوطني.

تحيّةً لشهدائنا الأبرار وعائلاتهم، وأسرانا الأبطال وجرحانا البواسل الذين قدَّموا التّضحيات من أجل فلسطين والقدس.

عاشت فلسطين

عاشت القدس عاصمة دولة فلسطين حُرّة عربية وإلى الأبد.

   
  إعلام حركة فتح - إقليم لبنان

 
 
تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها
 
روابط ذات صلة | المزيد>>>
الرئيس يستقبل رئيس البرلمان الليتواني...

الرئيس يهنئ ملك اسبانيا بالعيد الوطني...

الرئيس يهنئ رئيس جمهورية غينيا الاستوائية بعيد الاستقلال...

رسالة خطية من الرئيس إلى نظيره اللبناني...

الرئيس يهنئ رئيس كوريا الشمالية بذكرى تأسيس حزب العمل...

الرئيس يهنئ رئيس جمهورية فيجي بعيد الاستقلال...

الرئيس يتلقى اتصالا هاتفيا من المستشارة الألمانية انجيلا ميركل...

الرئيس يهنئ نظيره الكرواتي بعيد استقلال بلاده...

الرئيس يهنئ نظيره المصري بالذكرى الـ45 لانتصار حرب أكتوبر المجيدة...

الرئيس يهنئ نظيره المالديفي على نجاحه في الانتخابات...

 
إضافات الموقع |
أخبار |
عناوين الصحف الإسرائيلية...
الإضافة: 17-10-2018

مجلس الوزراء: إدخال المس...
الإضافة: 16-10-2018

الخارجية تدعو استراليا إ...
الإضافة: 16-10-2018

دمشق: السفير عبد الهادي ...
الإضافة: 16-10-2018

قوات الاحتلال تعتقل 15 م...
الإضافة: 16-10-2018

مقالات |
(العصابات) داعش وتدفيع ا...
الإضافة: 17-10-2018

مآزق نتنياهو إلى أين تصل...
الإضافة: 13-10-2018

سيناريوهات إستقالة هيلي...
الإضافة: 12-10-2018

لماذا اغتال الموساد ماجد...
الإضافة: 12-10-2018

لله درّك يا أبا مازن...
الإضافة: 11-10-2018

تحقيقات و تقارير |
ماجد أبو شرار.. اسم ثقيل...
الإضافة: 09-10-2018

33 انتهاكا إسرائيليا بحق...
الإضافة: 08-10-2018

"نشطاء إسرائيليون".. رسا...
الإضافة: 03-10-2018

الإسلامية المسيحية: شهيد...
الإضافة: 02-10-2018

تجمع أسر الشهداء: 234 شه...
الإضافة: 01-10-2018

منوعات |
الخان الأحمر...
الإضافة: 16-10-2018

السكر يولّد العنف!...
الإضافة: 12-10-2018

ميّو بين العصير الطبيعي ...
الإضافة: 12-10-2018

الزيتون: أشجار السماء وج...
الإضافة: 11-10-2018

المستوطنون يعيثون في الز...
الإضافة: 11-10-2018

قسم الفيديوهات
 
الأحدث الأكثر قراءة في شهر الأكثر قراءة في سنة
 
مواضيع مميزة
انتصارنا على العنصرية الإسرائيلية يتوقف على إنهاء الانقسام ...
[مشاهدة: 129 ] الإضافة: 04-10-2018
العدد 350 ايلول 2018 ...
[مشاهدة: 110 ] الإضافة: 04-10-2018
الهوية الوطنية الاجتماعية لحركة "فتح" ...
[مشاهدة: 680 ] الإضافة: 29-08-2018
قانون الأبارتهايد العنصري الصهيوني ...
[مشاهدة: 220 ] الإضافة: 29-08-2018
يهودية الدولة الاسرائيلية والخوف من المستقبل ...
[مشاهدة: 580 ] الإضافة: 29-08-2018
أهميّة الإعلام الإلكتروني في الثورة الفلسطينية ...
[مشاهدة: 360 ] الإضافة: 29-08-2018
فرقة "الفنون الشعبية الفلسطينية" تعزيزٌ لروح الانتماء للوطن ...
[مشاهدة: 355 ] الإضافة: 29-08-2018
 
د.سمير الرفاعي لـ"القدس": صفقة القرن عادت إلى الأدراج بفضل الإرادة والصمود الفلسطينيَّين في وجه جميع الضغوطات
 
(العصابات) داعش وتدفيع الثَّمن
 
مجلة القدس
المزيد>>>
 
أهميّة الإعلام الإلكتروني في الثورة الفلسطينية
 
ماجد أبو شرار.. اسم ثقيل في مسيرة الثورة الفلسطينية
 
بيان صادر عن قيادة حركة فتح – لبنان
 
احتضان قرص الشمس
 
كاريكاتير
 
صورة و تعليق
 


زاوية ثقافية رئاسة

لبنان

فلسطين

عربيات

إسرائيليات

أنشطة رياضية

أنشطة ثقافية
تحقيقات

تقارير

بيانات حركية

جرائم إسرائيلية
مقالات شهداؤنا

وفيات

حوادث
الإستيطان

الجدار

صورة و تعليق

فيديو

تكنولوجيا

قضايا المرأة

منوعات
من نحن
حقوق النشر محفوظة © 2009 فلسطيننا