أخر الأخـبــار :
أخر الإضافات :
متفرقات >>> قضايا المرأة  [العدد الإجمالي: 320 ]
 
عبير مهداوي.. عندما تبدع يداها
23-03-2018

تعمل عبير مهداوي بالأشغال اليدوية التراثية من السيراميك والإكسسوارات، والكتابة عليها بطريقة متقنة جذبت انتباه كل من يهتم بهذه المهنة.

بداية عبير في هذه المهنة كانت منذ عام ونصف، بجهد فردي وتشجيع من والدتها، حينما كانت طالبة في جامعة فلسطين التقنية "خضوري" بتخصص الهندسة في السنة الثالثة، إلّا أنَّه نظرًا لظروفها المادية الصعبة وتكاليف الدراسة، تحولت إلى تخصص تكنولوجيا الإعلام.

وتقول عبير وهي من سكان بلدة شويكة بطولكرم "نظرًا لظروف عائلتي المادية الصعبة، بحثت عن عمل أستطيع تنفيذه في المنزل، فأعطيت دروسًا خصوصية لطلبة المدارس، وساعدت والدتي في التطريز، وحاولت جاهدة البحث عن أسلوب آخر قريب من التطريز ومختلف عنه في نفس الوقت، فوجدت مشروع الإكسسوارات اليدوية".

في كل المعارض التراثية في الوطن، تفترش عبير زاوية فيها، تنثر نتاج أعمالها عليها، من الخواتم والساعات المزينة بقطع التطريز، والمرايا، وأساور وعقود السيراميك، نقشت عليها حروف وعبارات متنوعة بفن الخط العربي، أضفى عليها جمالاً وتناسقًا.

شاركت عبير والدتها التي تعمل هي الأخرى بالتطريز والأشغال اليدوية، في معرض القدس للمنتجات النسوية، الذي نظمه الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في طولكرم، وتم خلاله عرض زوايا مختلفة من المطرزات والأشغال اليدوية من نتاج نساء وفتيات فلسطينيات من طولكرم والمحافظات الأخرى.

وتحظى مهنة التطريز والأشغال اليدوية، باهتمام المؤسسات والجمعيات واللجان النسوية، التي تسعى إلى دعمها وتشجيع منتجاتها من خلال عرض مشغولاتهنَّ في المعارض التراثية، حفاظًا على التراث الفلسطيني ودعمًا للاقتصاد المحلي من جهة، ومقاطعة البضائع الإسرائيلية من جهة أخرى.

وقالت عضو الهيئة الإدارية للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في طولكرم ميسون شاكر، إنَّ الاتحاد يضع ضمن أولوياته دعم العاملات في التطريز والأشغال اليدوية، من خلال دعوتهن للمشاركة في المعارض المحلية وتوجيههن إلى معارض خارجية سواء في الوطن أو خارجه، من أجل تمكينهن اقتصاديًا وتحسين المردود المالي لديهن ولدى أسرهن.

ولفتت إلى أنَّ هناك ازديادًا ملحوظًا في عدد العاملات في هذا المجال، خاصة أنَّ الكثيرات يعملن بمجهود فردي في المنازل.

وتقول عبير.. إنَّها نجحت في تسويق منتجاتها التي تصنعها بيدها مباشرة في كل محافظات الوطن بمشروع أسمته "عبير ديزاينر 97"، من خلال صفحات التواصل الاجتماعي "فيسبوك وانستغرام".

وتعلمت عبير صنع الأشغال اليدوية عن طريق اليوتيوب، في الوقت الذي كانت على اطلاع بأشغال بعض السيدات والفتيات في هذا المجال، وتفوقت في العمل وأطلقت مسارًا خاصًا بها .

والتحقت عبير بدورات الخط العربي، وبدأت بالكتابة على الكاسات والمرايا، في الوقت ذاته تعلمت به طريقة "عجينة السيراميك"، وأبدعت في صنعها بشكل مصقول مختلف عن مثيلاتها اللواتي يشترينها جاهزة من السوق.

ولاقت منتجاتها رواجًا كبيرا في السوق الفلسطينية، وحصلت على أكثر نسبة مبيعات من بين العشرات من العاملات في مثل هذا المشروع، ووصل اسمها ليس فقط على نطاق الجامعة بل ووصل إلى ما بعد طولكرم.

وترى أنَّ حبها لهذه المهنة كان دافعًا لها نحو إتقان العمل بجودة عالية من حيث المواد المستخدمة وطريقة تنسيقها والكتابة عليها، وبالتالي أدخل عليها مردود اقتصادي جيد، مكنها من دفع أقساط ومصاريف الجامعة، ومساعدة أهلها في الاقتصاد المنزلي.

وأبدى رواد المعرض إعجابهم بأسلوب عبير في استخدامها لفن الخط العربي بطريقة متقنة، وإدخال التطريز في إضفاء جمال التراث على الإكسسوارات، وجميعها بأسعار جيدة، ومميزة عن الزوايا المشابهة لمنتجاتها في المعرض.

   
  إعلام حركة فتح - إقليم لبنان

 
 
تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها
 
روابط ذات صلة | المزيد>>>
75 سيدة يعرضن منتجاتهن في المعرض الشتوي الثاني لـسيدات الأعمال...

وقفة تضامنية لدعم صمود المرأة في "ابزيق" شمال طوباس...

ورشة عمل حول الحملة الوطنية لمناصرة حقوق المرأة...

إطلاق الحملة الفلسطينية لمناهضة العنف ضد المرأة...

علياء السكسك تطلق كتابها "مفاتيح" في متحف درويش...

الاتحاد المغربي للشغل يحتفي بالمرأة الفلسطينية الأسيرة...

المرأة الإماراتية .. "أنموذج" مشرف قابل "للمحاكاة" عربياً...

عبير مهداوي.. عندما تبدع يداها...

عطاءات المرأة البحرينية.. سجل حافل يقوده المجلس الأعلى للمرأة بقيادة ق...

سحر.. عندما يتحدث الفن عن معاناة صاحبته...

 
إضافات الموقع |
أخبار |
فرنسا: الاعتراف بالسيادة...
الإضافة: 22-03-2019

فوز قائمة حركة "فتح" في ...
الإضافة: 22-03-2019

الاتحاد الأوروبي يشارك ب...
الإضافة: 22-03-2019

"التعاون الإسلامي": الدع...
الإضافة: 22-03-2019

الفرنسي جولون والأوكراني...
الإضافة: 22-03-2019

مقالات |
حراك شعبي أم مؤامرة!!!...
الإضافة: 21-03-2019

بيان "حماس" ليس ذا صِلة!...
الإضافة: 20-03-2019

السلطوية التائهة واستنزا...
الإضافة: 20-03-2019

هل من فرق بين «قمع علمان...
الإضافة: 20-03-2019

خمس ملاحظات عن الحدث الن...
الإضافة: 19-03-2019

تحقيقات و تقارير |
ماراثون فلسطين.. استفتاء...
الإضافة: 22-03-2019

"معركة الكرامة".. تجسيد ...
الإضافة: 21-03-2019

"شهيد النخوة "...
الإضافة: 21-03-2019

"أم الشهيد" هدية مناصرة ...
الإضافة: 21-03-2019

هدية الأم بعيدها "الشهاد...
الإضافة: 20-03-2019

منوعات |
نقص فيتامين "B12" يضعف م...
الإضافة: 20-03-2019

احذر من استخدام الهاتف ق...
الإضافة: 20-03-2019

شُهداؤنا سياج الوطن وأسو...
الإضافة: 20-03-2019

9 فوائد مذهلة للبصل ستجع...
الإضافة: 18-03-2019

مصرع طفل غرقاً في أريحا...
الإضافة: 18-03-2019

قسم الفيديوهات
 
الأحدث الأكثر قراءة في شهر الأكثر قراءة في سنة
 
 
د.سمير الرفاعي لـ"القدس": صفقة القرن عادت إلى الأدراج بفضل الإرادة والصمود الفلسطينيَّين في وجه جميع الضغوطات
 
حراك شعبي أم مؤامرة!!!
 
مجلة القدس
المزيد>>>
 
أهميّة الإعلام الإلكتروني في الثورة الفلسطينية
 
ماراثون فلسطين.. استفتاء تضامني مع الشعب الفلسطيني
 
بيان صادر عن المجلس الثَّوري لحركة "فتح"
 
امتياز دياب تطلق كتابًا عن محمود درويش بعنوان "ميلاد الكلمات"
 
كاريكاتير
 
صورة و تعليق
 


زاوية ثقافية رئاسة

لبنان

فلسطين

عربيات

إسرائيليات

أنشطة رياضية

أنشطة ثقافية
تحقيقات

تقارير

بيانات حركية

جرائم إسرائيلية
مقالات شهداؤنا

وفيات

حوادث
الإستيطان

الجدار

صورة و تعليق

فيديو

تكنولوجيا

قضايا المرأة

منوعات
من نحن
حقوق النشر محفوظة © 2009 فلسطيننا