أخر الأخـبــار :
أخر الإضافات :
أخبار >>> لبنان  [العدد الإجمالي: 7311 ]
 
وقفةٌ في عين الحلوة دعمًا للأسرى والشرعية وإحياءً لليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينية
14-04-2019

بمناسبة السابع والعشرين من نيسان، اليوم الوطني لجبهة التحرير الفلسطينية، وإحياءً ليوم الأسير الفلسطيني، وتحت شعار التمسُّك بالقدس والعودة ودعم الشرعية الفلسطينية، وتضامنًا مع الأسرى في معتقلات العدو الصهيوني، نظَّمت قيادة "جبهة التحرير الفلسطينية" وقفةً وطنيّةً تضامنيّةً أمام تجمع المدارس في مخيَّم عين الحلوة جنوبي لبنان، اليوم الأحد ١٤-٤-٢٠١٩.

وشارك في الوقفة قائد قوات "الأمن الوطني الفلسطيني" في لبنان اللواء صبحي أبو عرب، وأمين سر حركة "فتح" - إقليم لبنان حسين فيّاض، وأمين سر حركة "فتح" وفصائل "م.ت.ف" في منطقة صيدا العميد ماهر شبايطة، وأعضاء قيادة المنطقة وأُمناء سر شُعَبها التنظيميّة وأعضاؤها، وعضو اللجنة المركزية لجبهة التحرير الفلسطينية صلاح اليوسف، وعضو اللجنة المركزية لحزب الشعب غسّان أيوب، وعضو اللجنة المركزية لجبهة النضال الشعبي تامر عزيز، وأمين سر جبهة التحرير الفلسطينية في لبنان محيي الدين كعوش، وأمين سر اتحاد نقابات عمال فلسطين في لبنان أبو يوسف العدوي، إلى جانب ممثّلين عن فصائل "م.ت.ف" واللجان الشعبيّة في منطقة صيدا وحركة "الانتفاضة الفلسطينية" والاتحاد العام للمرأة الفلسطينية، وحشود جماهيرية.

وبعد قراءة الفاتحة وعزف النشيدَين الوطنيَّين اللبناني والفلسطيني، تحدَّث بِاسم "م.ت.ف" العميد ماهر شبايطة فوجَّه التحية إلى الرفاق في "ج.ت.ف" في يومهم الوطني، ونوَّه بموفقها النضالي التاريخي الملتزم بالخط السياسي الوطني الفلسطيني من أجل تحقيق الأهداف الوطنية وبالشرعية الفلسطينية وبـ"م.ت.ف" مُشيدًا بدورها في رأب الصدع الفلسطيني وببصماتها المميّزة على المستويَين العسكري والسياسي، ولافتًا إلى أنَّ أسر أمينها العام القائد أبو العباس في سجون الاحتلال الأميركي للعراق هو برهان على وقوف الجبهة في الخندق الصحيح.

وتابع: "نوجِّه التحية لأسرى الحُريّة مؤكّدين لهم أنَّ قضيّتهم أقوى من كلِّ شيء، ونناشدُ الجميع ضرورة إبعاد قضية الأسرى عن أيّة مساومات سياسية أو أمنية مع الاحتلال الإسرائيلي، فقضيّتنا ليست صفقة غذاء مقابل الهدوء. ونعاهد الشهداء أن يبقى شعبنا في لبنان وفيًّا للقادة الشهداء أبو جهاد والكمالَين وأبو يوسف النجّار".

واستذكر العميد شبايطة ما قاله نتنياهو عن عدم تسليم غزّة للرئيس محمود عبّاس، وأضاف: "هذه ما هي إلّا مكافأة لأصحاب السترات البرتقالية مباشرة وبلا حرج أمام جمهور بقي مخدوعًا بمقولات الجهاد والمقاومة. ولكنَّ "م.ت.ف" لا تستبدل الحُريّة برغيف الخبز، ولن تقبل أن تكون قضيتنا إنسانية وحلّها بحقائب الدولارات المليونية عبر عدونا من دول إقليمية مقابل تقسيم الوطن، ولن يستطيعوا بمؤامراتهم أن ينالوا من مشروعنا الوطني".

وثمَّن موقف الرئيس محمود عبّاس الثابت على الثوابت الوطنية، ونوَّه بموقفه في القمّة العربية الأخيرة برفضه صفقة القرن ومقايضة اللاجئين والقدس وحقوقنا الوطنية بأي صفقة ومطالبته الجميع بإسقاطها، منوِّهًا أيضًا بإنجازاته في معركة التمثيل والاحتواء والاعتراف بـ"م.ت.ف" والاعتراف بالدولة الفلسطينية ورفع علم فلسطين في الأمم المتحدة.

كما وجه العميد شبايطة التحية للحكومة الفلسطينية الجديدة برئاسة د.محمد اشتية لافتًا إلى أنَّها "تمثِّل الكلَّ الفلسطيني لأنّها من صلب البرنامج السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية"، وأكَّد أنَّ معركتنا اليوم معركة وجود ولا مجال فيها للحياد والتردد بل الانخراط بلا شروط والعمل لمصلحة الشعب الفلسطيني، ووجه التحية لجبهة التحرير الفلسطينية في يومها الوطني.

وبعدها ألقى تلاه عضو اللجنة المركزية لجبهة التحرير صلاح اليوسف كلمةً استهلّها باستذكار ما جاء في خطاب الرئيس أبو مازن في مهرجان فعاليات القدس عاصمة للثقافة الإسلامية في مدينة أريحا حين دعا الجميع لشدِّ الرحال إلى القدس قائلاً: (اشتروا ساعة رباط فيها وفي أكنافها فذلك خير من الدنيا وما فيها).

وأشار إلى أنَّ يوم الأسير الفلسطيني مناسبة وطنية ترمز لما قدّمه الشعب الفلسطيني من تضحيات تأكيدًا للإصرار على التمسُّك بالمشروع الوطني الفلسطيني وبمسيرة الثورة والتحرير والعودة، وأكَّد أنَّ التنازل أو التفريط بالقدس والعودة أمر مستحيل لأنَّهما جوهر القضية الفلسطينية التي أكَّدها الشهيد الرمز ياسر عرفات ويكررها اليوم الأمين على الأمانة الرئيس محمود عباس الرافض لصفقة القرن الأميركية.

وقال: "إنَّنا اليوم ونحن نقف في هذه الوقفة التضامنية تزامنًا مع يوم الأسير الفلسطيني يخوض الأسرى الفلسطينيون معركة الكرامة والحرية والإضراب المفتوح بدعم من شعبنا، وقيادتنا الشرعية والقوى الوطنية الفلسطينية في "م.ت.ف" لن يتركوا الأسرى وحدهم، وعلينا تنفيذ أوسع حملة تضامن وإسنادهم في إضرابهم البطولي، ونحنُ اليوم في "ج.ت.ف" ومن مخيَّم عين الحلوة نؤكِّد دعمنا الكامل لقضية الأسرى".

وباركَ تشكيل الحكومة الجديدة الفلسطينية برئاسة د.محمد اشتية التي تشكّلت من فصائل "م.ت.ف" باعتبارها حكومة الكل الفلسطيني والمدافعة عن "م.ت.ف" وعن شرعية تمثيلها الأوحد للشعب الفلسطيني، وأضاف: "نقول لمَن يدّعون الحرص على "م.ت.ف" أن يُترجموا مواقفهم على أرض الواقع، وأن ينخرطوا بشكل مباشر فيها حتى نستطيع التصدي لجميع المؤامرات والمشاريع التصفوية التي تستهدف "م.ت.ف" ومشروعنا الوطني الفلسطيني"، وأعلن تأييد فصائل م.ت.ف. للحكومة الجديدة.

واستنكر استمرار الانقلاب الحمساوي في غزّة، ولفتَ إلى أنَّ الحراك الشعبي في غزّة تحت شعار "بدنا نعيش" يدقُّ ناقوس الخطر برفض غزة الظلم والانقسام مُطالبًا قوى الأمن الواقع في غزّة بالعودة إلى رشدهم وقبول رأي الشعب والعودة إلى الشرعية وتطبيق قرارات المصالحة الوطنية وإنهاء الانقسام لا المناورة وكسب الوقت لتمرير صفقة القرن.

أمَّا حول الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية والإنسانية في لبنان، فأشار إلى أنَّها تزداد سوءًا وتعكس نفسها على أبناء المخيّمات الفلسطينية داعيًا إلى وضع خطة إنقاذ سريعة تبدأ بالعمل المشترك وتعزيز الوحدة الوطنية الفلسطينية ضمن إطار "م.ت.ف" وسفارة دولة فلسطين في لبنان مرجعيّةً سياسيةً ودبلوماسيةً لها برئاسة السفير أشرف دبور.

وطالب الحكومة اللبنانية ولجنة الحوار اللبناني الفلسطيني بالبدء بحوار رسمي يؤدي في نهاية المطاف إلى تخفيف المعاناة عن شعبنا الفلسطيني، ووضع خطة مشتركة لدعم "الأونروا"، واستكمال بناء مخيَّم نهر البارد.

وختمَ كلمته بالتأكيد على أنَّ "ج.ت.ف" و"م.ت.ف" وعلى رأسها حركة "فتح" حريصون كل الحرص على أمن واستقرار المخيّمات وخاصة عين الحلوة، ووجَّه التحيّة إلى الشهداء وخاصة شهداء شهر نيسان من أبناء مخيَّم عين الحلوة.

#إعلام_حركة_فتح_لبنان

   
  إعلام حركة فتح - إقليم لبنان

















 
 
تعليقات القرّاء
التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الموقع وإنما تعبر عن رأي أصحابها
 
روابط ذات صلة | المزيد>>>
قيادة "فتح" في الشمال تُكرِّم فريق جامعة بيرزيت الفائز بمسابقة المحكمة...

اتحاد المرأة وجمعية "بالكوم" يُنظِّمان معرض صُوَر تحت عنوان "عيون الأط...

حفلُ تكريمٍ لجمعيّة "بارد" بدعوة من اللجان الشعبية وبرعاية حركة "فتح" ...

العميد شبايطة يفتَتِحُ دورة "شهداء مخيّم الميّة وميّة" للتثقيف التنظيم...

قيادة "فتح" في صور تُشارك في إحياء الذكرى الـ23 لمجزرة قانا...

حركة "فتح" في الشمال تُنظِّم وقفةً تضامنيّةً مع الأسرى في معتقلات الاح...

طاقم إعلام حركة "فتح" – إقليم لبنان يُقدِّم التعزية بوفاة الشهيد اللوا...

إعلام "فتح" - إقليم لبنان يُهنِّئ الشبيبة الفتحاوية بفوزها في انتخابات...

أمين سر فصائل "م.ت.ف." وحركة "فتح" في لبنان فتحي أبو العردات يفتتح جنا...

مؤتمرٌ صحافي لهيئة التّنسيق اللبنانية الفلسطينية للأسرى والمحررين في ن...

 
إضافات الموقع |
أخبار |
اشتية يتسلم رسالة تهنئة ...
الإضافة: 20-04-2019

أبرز عناوين الصحف الإسرا...
الإضافة: 20-04-2019

الصراع بين بايرن ودورتمو...
الإضافة: 20-04-2019

بدء التصويت باستفتاء يمد...
الإضافة: 20-04-2019

الخالدي: الرئيس سيكشف عن...
الإضافة: 20-04-2019

مقالات |
لا بديل عن موقف عربي فاع...
الإضافة: 20-04-2019

نصر ودروس بيرزيت...
الإضافة: 20-04-2019

نحو تقليد يُبصر؟...
الإضافة: 19-04-2019

الأسرى.. لا بورصة ولا أر...
الإضافة: 18-04-2019

"صفقة القرن" ونجاح الاخت...
الإضافة: 16-04-2019

تحقيقات و تقارير |
كنيستان يقتلهما الجدار...
الإضافة: 18-04-2019

31 عاما على اغتيال خليل ...
الإضافة: 16-04-2019

يوم الأسير ينبش ذاكرة نز...
الإضافة: 16-04-2019

عزون حبيسة "البوابة"...
الإضافة: 15-04-2019

"أبو جهاد".. مسير دائم ص...
الإضافة: 15-04-2019

منوعات |
معجون أسنان يقتل طفلة.. ...
الإضافة: 20-04-2019

طفل يولد من دون جلد يغطي...
الإضافة: 20-04-2019

الاحتلال وأطفال فلسطين...
الإضافة: 20-04-2019

صفقة القرن...
الإضافة: 20-04-2019

"فيسبوك" يستعد لإضافة تق...
الإضافة: 19-04-2019

قسم الفيديوهات
 
الأحدث الأكثر قراءة في شهر الأكثر قراءة في سنة
 
 
د.سمير الرفاعي لـ"القدس": صفقة القرن عادت إلى الأدراج بفضل الإرادة والصمود الفلسطينيَّين في وجه جميع الضغوطات
 
لا بديل عن موقف عربي فاعل
 
مجلة القدس
المزيد>>>
 
أهميّة الإعلام الإلكتروني في الثورة الفلسطينية
 
كنيستان يقتلهما الجدار
 
بيان صادر عن قيادة حركة "فتح"– إعلام الساحة اللبنانية في ذكرى استشهاد القائد خليل الوزير
 
حِنّا صحاب الحقّ
 
كاريكاتير
 
صورة و تعليق
 


زاوية ثقافية رئاسة

لبنان

فلسطين

عربيات

إسرائيليات

أنشطة رياضية

أنشطة ثقافية
تحقيقات

تقارير

بيانات حركية

جرائم إسرائيلية
مقالات شهداؤنا

وفيات

حوادث
الإستيطان

الجدار

صورة و تعليق

فيديو

تكنولوجيا

قضايا المرأة

منوعات
من نحن
حقوق النشر محفوظة © 2009 فلسطيننا